إلى شباب الغضب في وادي وصحراء حضرموت الأبطال

الأحد 04 سبتمبر 2022 6:24

كل معاني التقدير والتبجيل نعبر لمناضلي شعبنا الجنوبي الأحرار عموما ولشباب الغضب الحضرمي في الوادي والصحراء خصوصا، عن التأييد والتضامن المطلق معهم في خطواتهم التصعيدية السلمية للمطالبة المشروعة في ترحيل قوات الغزو والنهب والاستبداد اليمني لما يسمى بجيوش المنطقة العسكرية الاولى، واجبارهم على تسليم مسؤولية حماية القطاعات النفطية في محافظة حضرموت لقيادة سلطتها المحلية ولأبناء النخبة الحضرمية، كما نهيب بجهودكم وحماسكم التحرري في استمرار التصعيد بإقامة الفعاليات الجماهيرية والمدنية والحضارية الضاغطة على قوى الإرهاب اليمني وعناصر حزب الإصلاح بالرحيل الفوري من محافظتي حضرموت والمهرة وعودتهم إلى محافظاتهم اليمنية لمواجهة مليشيات الحوثي التي تستبيح أراضيهم وبيوتهم وتنتهك حرمات قراهم وكرامة حياتهم الاجتماعية. فما أروع تضحياتكم للخلاص من جحافل الاحتلال، وما أجملها من لحظات تاريخية ونحن نتابع عزيمة إصراركم لانتزاع حقوقكم السياسية والاقتصادية والاجتماعية من براثن الطغاة، ولكم نتمنى أن نكون معكم وفي قلب الحدث إلى جانبكم، ولكن مشاعر قلوبنا وحواس أرواحنا تتفاعل معكم في انتظار لحظات استعادتكم لحقوقكم السيادية، وتمكينكم من حماية خيرات وثروات أرضكم وتثبيت قيم الأمن والسلام والاستقرار في ربوع مناطقكم الحضرمية حينما تحتضنكم بدفئ حنانها وقد صارت بعد رحيل قوى الإرهاب اليمني المتخلف تحت إدارتكم وحمايتكم الأبدية. وفقكم الله وسدد خطاكم ومن نصر إلى نصر أيها الميامين الأحرار. د. حسين العاقل عضو الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي. 2 سبتمبر 2022م

صحيفة عدن الحدث

الاعداد السابقة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر